الأحد، 17 يونيو 2012

فوائد البقدونس


بقدونس (بقدونس)
Carum petroselinum
بقدونس
نبات شائع جداً يستخدم بكثرة في تحضير أطباق السلطة والمأكولات الأخرى ويبتع الفصيلة الخيمية Limbelliferae ويسمى بالعامية بقدونس وباللغة الإنكليزية Parsley. يعتبر نباتاً مقوياً ومغذياً. ذكر في الطب العربي تحت اسم بطراساليون أو كرفس جبلي.
وصف النبات:
نبات منتصب النمو يتراوح ارتفاعه بين 20 – 100سم أوراقه مقسمة بعمق ومسننة وأزهاره تظهر في الصيف على صورة مجموعات خيمية مسطحة القمة بلون أصفر ضارب إلى الخضرة وهو يزرع بشكل واسع.
تاريخ النبات:
يشير الاسم المحلي لنوع النبات Petroselinum والذي يطلق أحياناً على الجنس إلى البيئة البرية للنبات وهو مشتق من الكلمة اليونانية "Petros" "وتعني صخرة".
وقد عرف النبات منذ أيام ثيوفراستوس أي قبل ما يزيد عن ثلاثمائة سنة قبل الميلاد كنبات طبي وقد كان بليوس يستخدم بذوره لعلاج أسماكه المريضة داخل برك الأسماك وذلك بنشرها في الماء. وكان النبات يستخدم في ذلك الوقت كنوع من الخضار وذاع صيته حينها كوسيلة لزيادة الخصوبة الجنسية عند الرجال والنساء على السواء.
وقد ألحقت بالنبات الكثير من الوصفات الخرافية كنثر بذوره ليلاً على رأس الصلعان لإنبات الشعر وذاعت هذه الوصفة كثيراً خلال القرون الوسطى في أوروبا.
وفي الطب العربي اعتبر هذا النبات حاراً يابساً واستخدم لتهيج الباه وادرار الطمث وادرار البول وأذابة الحصاة. كما استخدم خارجياً لعلاج آثار الوجه وعلاماته المشوهة. وخلال القرنين السادس عشر والسابع عشر في أوروبا استخدمت بذور النبات وأوراقه لعلاج طائفة من الأمراض كالسعال وحصيات الكلى والسيلان... الخ.
الجواهر الفعالة:
تحوي أوراق هذا النبات وجذوره على مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامينات A و B و C.
كما يحتوي على زيت أساسي يتألف بمجمله من الآبيول Apiol والآبيولين Apiolin والميريستيكين Myristicin والبنين Pinene وغليكوسيد الآبيوسيد Apioside. ويعود تأثير النبات إلى محتواه من الآبيول في الزيت الأساسي والذي ينبه الشهية ويزيد من جريان الدم إلى القناة الهضمية والرحم والأغشية المخاطية.
الاستخدامات الحالية في الطب الشعبي:
يستخدم من هذا النبات بذوره وجذوره وأوراقه وتفيد الأوراق خارجياً بعد هرسها في إزالة الكدمات والأورام الناتجة عنها واللون الأزرق الذي يظهر بعدها. كما يفيد في التواء المفاصل وقرص الحشرات وعلاج الجروح.
ويستخدم مغلي الأجزاء الطبية كلها وبنسبة ملعقة كبيرة/ كأس ماء وبمعدل كأس إلى كأسين يومياً لعلاج مغص المعدة والأمعاء وطرد الغازات وفتح الشهية. كما يفيد جداً لإدرار البول وعلاج رمل الكلى وحصاتها واحتقانها وإدرار الطمث. والنبات ذو فائدة في علاج الضعف الجنسي وتجديد وتقوية الأوعية الدموية وتقوية الجسم والدم وخاصة عند تناوله مع السلطة غضاً وطازجاً لارتفاع محتواه من الأملاح المعدنية والفيتامينات المقوية.
استخدامات تجميلية:
يستخدم عصير الأوراق مع العسل والغليسيرين وعصير الليمون بأجزاء متساوية كمرهم لعلاج النمش ويستخدم بغلي الأوراق مع أزهار البيلسان لزيادة حيوية الوجه ونضارته.
في
الطب الحديث:
يستخدم زيت البذور الغني بالآبيول لعلاج الاضطرابات الهضمية وإدرار الطمث وبإشراف الأطباء فقط. كما تستخدم الخلاصة الكحولية للأوراق كعلاج للكدمات والجروح. أظهرت
الاختبارات أن مركب "الابيجنين" الموجود في الفواكه والخضروات قادر على منع تطور نوعين من الخلايا الخاصة بسرطان الدم "لوكيميا" وتقليل فرص نشاطها، مؤكداً أن "الابيجنين" قد يعول عليه في الوقاية من سرطان الدم ،وأوضحت الدراسة أن "الابيجنين" الموجود في الكرفس والبقدونس وغير ذلك من الأطعمة النباتية قد يكون مفيداً أيضاً للوقاية من سرطان المبيض..المهندس الزراعي زياد عبد الرحيم ، عن بلسم مجلة جمعية الهلال الأحمر الفلسطينيأن